الجمعية

ورقة تعريفية بالجمعية الإسلامية بشمال فرانكفورت

مسجد عمر بن عبد العزيز

إن تباين المسافات وتفاوتها بين مساكن المسلمين القاطنين بشمال مدينة فرانكفورت وبين الجمعيات الإسلامية الموجودة بهذه المدينة كانت العائق الكبير لدى الساكنة المسلمة لأداء شعائرهم الدينية وتمكين أبنائهم من تعلم اللغة العربية والتزود بالمبادئ والقيم الإسلامية ،حيث أصر الإخوة وبادروا إلى تأسيس جمعية إسلامية بهذه المنطقة تمكنهم من أداء دورهم الديني والإنساني.

My Image Description

لقد عمل المؤسسون في بداية الأمر وكثفوا جهودهم وبشتى الوسائل لجمع التوقيعات وحشد المنخرطين والمتعاطفين ، وتأتى لهم ذلك ، إذ لقوا ترحيبا واسعا من كل الإخوة الذين طرقت أبوابهم وسارعوا إلى دعم فكرة تأسيس الجمعية ماديا ومعنويا . في الأخير وبمشيئة الله عز وجل تم انجاز المشروع الخير وبالضبط كان ذلك في يوم 15 فبراير2006 وعندما تم الإعلان الرسمي عن افتتاح الجمعية عملت الهيئة العامة و جماعة المنخرطين المؤسسين على انتخاب لجنة تتكون من خمسة أفراد سهرت على تسيير الجمعية لمدة سنتين كاملتين.وبعد نهاية صلاحية المدة الزمنية للجنة السابقة اختارت الهيئة العامة لجنة جديدة من خلال عملية انتخابية شهد لها الجميع بالنزاهة والنضج التام والجو الأخوي والعائلي الذي ساد أجواء هذه العملية الديمقراطية الناجحة حيث أشرف عليها إخوة دوي وخبرة وتجربة أحكموا من خلالها عملية الانتخاب.وهاهي اللجنة الحالية تواصل المشوار و تشق طريقها بثبات و تمضي بعزم من خلال عمل متزن وعقلاني حيث سطرت لها برنامجا متكاملا وعاما وشاملا يتضمن المجالات التالية: التسيير الداخلي للجمعية تنظيم العلاقات الخارجية المجال التربوي والثقافي رعاية الشباب، وغيرها من الميادين الأخرى التي أخذتها الجمعية بعين الاعتبار.